بين النظرية وتطبيقها

قد يكون هناك أخدود سحيق بين جمال النظرية وبشاعة تطبيقها ؛ حتى أنك تتسائل عن علاقة كل منهما بالآخر ، وقد تضطر أحياناً أن ترجع لأهل الحكمة والرأي .. لأن واقع التطبيق تتجاذبه عوامل تُغفلها مثالية النظرية ، ولطالما تساءلتُ : أيهما أولى حين معالجة واقع مريض ؛ تنظير كريستالي لحلم مثالي .. أم معالجة واقعية تشتمل على أخطاء ؟  متابعة القراءة

جلسة عطريَّة …

من أكثر جماليات الدنيا المُحببة إلى النفس = الطيبُ الحسن ، ولذة اقتناء الأطياب والتطيُّب بها من اللذات الأنيقة التي تُشعر النفس بالمتعة والاسترخاء والجمال في آنٍ واحد ، هذا عدا الفضل المتعدي لحامل المسك ؛ فهو -كما ورد في الحديث- إما أن يُحذيك .. وإما أن تبتاع منه .. وإما أن تجد منه ريحاً طيبة ، فهو من أي النواحي أتيته تجد ما لا تكرهه نفسك .

وكما أن استنشاق العطر الجميل يعدل المزاج ويشرح النفس ويخلق جواً من الأناقة ؛ فإنه يعطي الآخرين تصوراً عن ذوق صاحبه وحسن اختياراته ، وكما قالت العرب أن لسان المرء قطعة من عقله .. متابعة القراءة