كلام حول ما يجري في مصر ..

* عدلي منصور لا يعد ممثلاً شرعياً ورئيساً للمصريين بشخصه ، وإنما هو بصفته رئيساً للمحكمة الدستورية ، وظيفته القيام بتسيير أعمال الرئاسة لذلك لا يُنتظر الاعتراف بشخصه ولن يكون على المستوى الدولي .

* السياسة الخارجية الأمريكية عموماً لا تبالي بالاستقرار من عدمه ، المهم هو يوجد عميل قادر على ضبط الإيقاع ، هي تسأل عن القوة على الأرض فحسب ثم تحاول ان تشتريها .. فإن عجزت صنعت قوة تدعمها ، من المهم معرفة أن سياسة الولايات المتحدة مع الدول التي تُسميها الدول الحليفة من العالم الثالث مبنية على نظرية (Principal–Agent) “المدير – العامل” أو ما يُسمى الدول الوظيفة ، وهذه العلاقة ليس قائمة على تبادل المصالح الوطنية .. ولكن على أساس تبادل المصلحة بين الولايات المتحدة كدولة وحاكم الدولة الأخرى كفرد ، وهي – أي الولايات المتحدة- تقوم بالتدخل بشكل أساسي من خلال سفراءها في تلك الدول .  متابعة القراءة

إيقاع صورة … 22 ( في ثورة الأمة )

الإيقاع الثاني والعشرين

صورة للمتظاهرين المصرين في ميدان التحرير وهم يصلون

وفي كبدي نارٌ من الغيظ تصطلي ..
إذا ما استجارت بالكلابِ أسودُها

تقمصها لهوٌ عن البِيضِ والقنا ..
ومالت إلى الدنيا ليهنى حسودُها

وضيّعتِ المجدَ العظيمَ جهولةً ..
فلمَّا استجدَّ الجدُّ ضاعت حدودُها

أرى عرشها المهيوبَ صُيِّر مسرحاً ..
لكل شقيّ سامَهُ الذلَّ جدُّها
متابعة القراءة